الاثنين، 27 سبتمبر، 2010

ظريــــــف ولا بيـــــــستظرف ؟




من أنت أيها الأنيس الونيس؟ الظريف المستظرف ؟ الذي رفعك المجتمع وجعلك نجم وعلم من أعلام الأدب , من انت الذي تخصص لك كبري الصحف العربية عامودا لتستخف فيه دمك ( إللي مش خفيف ) لتسخر من المرأة , الغلطة مش غلطتك , الغلطة غلطة مجتمع تجاهل كبار العلماء والأدباء وأدار ظهره عن عظماء مثل د/ زويل ود/ زغلول النجار وغيرهم من النماذج المشرفة , ليفتح ذراعيه وقلبه لنماذج تافهة لا يهتم بها إلا السذج .

المرأة التي تسخر منها أيها المنصور الناصر , هي أمك وأختك وبنتك قبل أن تكون زوجتك إللي منكدة عليك عيشتك أو حبيبتك إللي عطتك بالجزمة , المرأة هي السيدة مريم والسيدة هاجر (عليهن السلام), المرأة هي أمهات الانبياء , هي أم ابراهيم واسماعيل وعيسي ومحمد (عليهم جميعا صلوات الله وسلامة ) , المرأة هي أمهات المؤمنين من زوجات وبنات نبي ونبيك محمد صلي الله عليه وسلم المرأة هي أمهات الأبطال الذين إستشهدوا فداء لوطنهم ودينهم وماتوا في سبيل الله لتعيش أنت وأمثالك .

المرأة هي الأم الحنون التي حملت وأرضعت وربت , ووصى الله ورسوله بها , المرأة هي الزوجة الصالحة التي ينعم الله بها علي زوج (صالح مثلها ) لتقف بجانبه في الشدة والكرب وتظل وراءه حتى يصنع نفسه , المرأة هي بنتك الصغيرة قرة عينك التي تتمناها من الله , المرأة هي أم الرجال العلماء والابطال والمثقفين الذين شرفوا بلدك وأنقذوك من الجهل .

المرأة هي من شرفها الله وعظمها وكرمها في القرآن الكريم وجعل لها سورة باسمها , المرأة هي خلق الله عز وجل , خلقها بحكمة منه ولولاها ما كان للبشرية بأكملها وجود , ولم تكن مخلوق ليس له أهمية علي حد تفكيرك . المرأة هي من عززها أشرف الخلق ( صلى الله عليه وسلم ) , وأوصى بها خيرا في العديد من أحاديثه .

فمن أنت إذن لتتعدى علي الله ورسوله وتخالفهم في الرأى , فموقفك هذا ليس إلا أسلوب رخيص لشد إنتباه القارىء ومواكبه للعصر الذي ملأه العديد من العقول الساذجة والتافهة التي نصرت إستظرافك ودمك المانجة
هذه هي المرأة أيها الظريف ,
إنت بقي تبقي مين؟؟!